الرئيسية | مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية : تهجير الشيخ زويد وأستخدام التكنولوجيا الحديثة في المراقبة

مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية : تهجير الشيخ زويد وأستخدام التكنولوجيا الحديثة في المراقبة

قال مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، العميد “خالد عكاشة” إن القوات المسلحة المصرية دفعت بمجموعات النخب لمطاردة العناصر الإرهابية عقب حادث العريش الأخير، الذى استهدف كمين “الصفا” وأدي إلى مقتل بعض الجنود والضباط، مشيراً إلى أن الإرتكاز الذى تم مهاجمته كان موجوداً وسط منطقة سكنية.
وأضاف “خالد عكاشة” خلال لقائه ببرنامج “ساعة من مصر” المذاع على قناة “الغد” الإخبارية مع الإعلامي محمد المغربي، أن هناك قصور شديد فى التعامل مع التقنيات التكنولوجية الحديثه فى شمال سيناء، لاسيما مع تطور المهارات الخاصة الموجودة مع المجموعات الإرهابية.
وطالب عكاشة بضرورة إدخال منظومات تكنولوجية بشكل سريع وقوي على المشهد الأمني من أجل تشديد إجراءات التأمين، مؤكداً أن بعض أهالي العريش يتعاملون مع هذه المجموعات، لذلك يجب مراجعة الكتلة السكانية الموجودة في مثلث العريش، ورفح، والشيخ زويد، وأنّ قرار نقل هؤلاء المواطنين من هذه المناطق قرار سياسي ثقيل.

Close