الرئيسية » اخبار عاجلة » التعليم يرد على “كارثة خارطة مصر مزورة فى أطلس المعونة الأمريكية”

التعليم يرد على “كارثة خارطة مصر مزورة فى أطلس المعونة الأمريكية”

بيان إعلامي من وزارة التربية والتعليم المصرية

بيان إعلامي من وزارة التربية والتعليم المصرية

أصدرت وزارة التربية والتعليم بيانا للرد على خبر نشر بعنوان “كارثة خارطة مصر مزورة فى أطلس المعونة الأمريكية” وخبر أخر نشر بعنوان “البرلمان يحقق في كارثة أطلس المعونة الأمريكية” هذا نصه:

“إيماءً إلى ما نشر يوم الخميس الموافق 2016/12/8 تحت عنوان ” كارثة خارطة مصر مزورة فى أطلس المعونة الأمريكية ” ووجود أخطاء بكتاب الأطلس المخصص لمدارس التعليم الأساسى بعنوان ” أطلس الناشئة وأطلس الحيوان ” لاحتوائه علي خريطة مغلوطة لمصر ضمت منطقتي حلايب وشلاتين ضمن حدود السودان.
وكذا إلي ما نشر يوم السبت الموافق 2016/12/10 تحت عنوان” البرلمان يحقق في كارثة أطلس المعونة الأمريكية” ولجنة التعليم تستدعى الشربينى لبحث عدم تضمن الخرائط حلايب وشلاتين ”
أفادت الجهات المعنية بأن هذه الأطالس موجودة منذ عام 2005 ضمن مشروع الكتاب القومى (USAID)، ولم يتم اكتشافها بالصدفة كما جاء بالخبر المنشور بالموقع .. ولكن تم ذلك بناءً علي توجيهات السيد الأستاذ الدكتور الوزير بتشكيل لجان من كل إدارة تعليمية منذ فترة طويلة؛ لمراجعة كافة محتويات المكتبات المدرسية، وبخاصة الواردة ضمن المعونات الخارجية، وسحب الكتب أو الأطالس أو غيرها التى توجد بها أخطاء وتسليمها لإدارة الأمن بالمديرية التعليمية.
وقد قامت هذه اللجان بمراجعة المكتبات المدرسية، وقامت بسحب أطلس النشء والطفولة المشار إليه، وغيرها من المطبوعات التي تمس الأمن القومى للبلاد علي مدار الفترة الماضية، كما شدد الأستاذ الدكتور الوزير علي عدم قبول كتب او أطالس أو وسائل تعليمية أو غيرها من أي جهه خارجية إلا بعد مراجعتها بمعرفة لجنة برئاسة السيد الموجه الأول للمادة بالإدارة التعليمية، وإعداد تقرير بذلك.
ومن مفاد ما سبق عرضه تؤكد الوزارة أنها بكافة قطاعتها تقوم بدورها فى مراجعة ومتابعة ورصد جميع المطبوعات التى وصلت المكتبات فى فترات سابقة والتى يظهر بها أخطاء وتتخذ بشأنها الإجراءات القانونية، كما تؤكد أن ما نشر هو من نتالئج عمل تلك اللجان.”

مدير تحرير موقع “وناسة مصرية” ويعد أحد مؤسسي الموقع ، مسئول عن الاشراف على جميع الاقسام حاصل على بكالوريوس إعلام عين شمس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Menu Title