وصول جثمان إيميليانو سالا لاعب كرة القدم الراحل إلى بلاده الأرجنتين

نشرت في

‬‬‬وصول جثمان إيميليانو سالا لاعب كرة القدم الراحل إلى بلاده الأرجنتين، بعد عمليات بحث تحت الماء بتمويل خاص وتم انتشال الجثة بعدها بثلاثة ايام.

 

نشر في : [post_published]

‬‬‬وصول جثمان إيميليانو سالا لاعب كرة القدم الراحل إلى بلاده الأرجنتين

‬‬‬وصول جثمان إيميليانو سالا لاعب كرة القدم الراحل إلى بلاده الأرجنتين

 

‬‬‬وصول جثمان إيميليانو سالا لاعب كرة القدم الراحل إلى بلاده الأرجنتين ، ‬‬‬ذكرت وكالة رويترز أن جثمان لاعب كرة القدم الراحل إيميليانو سالا وصل إلى بلاده الأرجنتين يوم الجمعة استعدادا للجنازة التي ستقام في مسقط رأسه مطلع الأسبوع المقبل.

وذكرت الوكالة أن لقطات تلفزيونية أظهرت سيارة فان تنقل الجثمان من مطار العاصمة بوينس ايرس وتتحرك ببطء بمرافقة عدد من سيارات الشرطة، وذكرت أيضا أنه سيتم نقل الجثمان إلى بروجرسو التي تبعد نحو 538 كيلومترا شمال غرب العاصمة حيث سيوارى الثرى.

وقد حدثت الواقعة عندما كان سالا في طريقه من نانت ناديه السابق الواقع بغرب فرنسا ليشارك في أول مباراة له مع فريقه الجديد كارديف سيتي الذي يلعب في الدوري الإنجليزي الممتاز عندما تحطمت الطائرة الخفيفة التي كان يستقلها في 21 يناير كانون الثاني الماضي فوق القنال الانجليزي.

جدير بالذكر أنه تم العثور على حطام الطائرة في الثالث من فبراير الجاري بعد عمليات بحث تحت الماء بتمويل خاص وتم انتشال الجثة بعدها بثلاثة ايام، ومن المنتظر أن يشارك نيل وارنوك مدرب كارديف سيتي وكين تشو الرئيس التنفيذي للنادي في جنازة سالا.

قصه اختفاء ووفاة إيميليانو راؤول سالا تافاريل لاعب كرة قدم الأرجنتيني

بعد أن أنهى الكشف الطبي في كارديف، عاد سالا إلى نانت في صباح يوم 19 يناير على متن طائرة، بترتيب من الوكيل الرياضي مارك مكاي.
كانت نيته العودة إلى كارديف في 21 يناير من أجل حضور أول حصة تدريبية مع ناديه الجديد صباح اليوم التالي.
في 22 يناير، كانت هناك تقارير عن وجود “قلق حقيقي” بأن سالا كان على متن الطائرة المفقودة التي كانت في طريقها من نانت الى كارديف. الطائرة هي نفسها التي كان قد سافر بها إلى نانت قبل ذلك يومين، وقد تم إعلان أن الطائرة فقدت قبالة آلديرني في 21 يناير. وتم التأكيد في وقت لاحق من نفس اليوم أن سالا كان أحد الركاب على متن الطائرة المفقودة،[25] جنبا إلى جنب مع الطيار البالغ من العمر 59 عاما ديفيد إبوتسون.
في 23 يناير 2019، ذكرت سلطات البحث الجوي في جزر القنال الإنجليزي أنه “لا أمل” في العثور على أي ناجين في الماء.
تم الكشف عن رسالة صوتية يزعم أنها أرسلت من قبل سالا إلى أصدقائه عبر واتساب من الطائرة من قبل أحد منافذ الإعلام الأرجنتينية “Olé”، وقد قال في الرسالة:
«”أهلا، إخوتي، كيف حالكم؟ أنا متعب. لقد كنت هناك في نانت أعتني ببعض الأشياء، أشياء، أشياء، أشياء ولا ينتهي ذلك أبدا، لا ينتهي أبدا. على أي حال يا رفاق، أنا هنا بالأعلى في هذه الطائرة التي تبدو وكأنها ستقع وتصبح قطعا، وأنا في طريقي إلى كارديف. [هذا] جنون، سنبدأ غدا. التدريب وقت الظهر، يا رفاق، مع فريقي الجديد… دعونا نرى ما سيحدث. إذن، كيف حالكم يا رفاق، كل شيئ على ما يرام؟ إذا لم تسمعوا مني في خلال ساعة ونصف، لا أعلم إذا كانوا سيرسلون شخصا ليبحث عني لأنهم لا يستطيعون إيجادي، ولكنكم ستعلمون… أبي، أنا خائف!”»
في الساعة 15:15 بتوقيت جرينتش يوم 24 يناير 2019 بعد بحث “دقيق وشامل جدا” بما في ذلك 80 ساعة من البحث الذي اضطلعت به ثلاث طائرات وخمس طائرات هليكوبتر واثنين من قوارب النجاة، أعلنت شرطة غيرنسي أنها قد ألغت البحث عن الطائرة والناجين.
القرار أدى إلى مطالبات في جميع أنحاء العالم من أجل مواصلة البحث وشملت المطالبات العديد من لاعبي كرة القدم، بما في ذلك زملاء سالا اللاعبين الأرجنتينيين ليونيل ميسي، جونزالو هيغواين، سيرجيو أغويرو ودييغو مارادونا.
أعلن رئيس الأرجنتين، موريسيو ماكري، اعتزامه إصدار طلب رسمي إلى الحكومتين البريطانية والفرنسية من أجل استئناف البحث.
أيضا حصد التماس على الانترنت أكثر من 65،000 من التوقيعات، وأعلنت أسرة سالا في وقت لاحق عزمها تمويل بحث خاص.
تم جمع أكثر من 280،000£ من أجل بدء بحث خاص على GoFundMe من قبل “Sports Cover”،[34] وهي الوكالة الرياضية التي تمثل سالا.
سمحت الأموال باستئناف البحث في 26 يناير، مع تخصيص اثنين من المراكب من أجل البحث، بقيادة العالم ديفيد ميرنس.
في 28 يناير تم الإعلان عن خطط لإجراء بحث تحت الماء على أن يبدأ “في غضون أسبوع”، حسب الظروف الجوية، وباستخدام مركبة تحت الماء يتم التحكم فيها عن بعد في 29 يناير، ضم فريق كارديف سيتي سالا لقائمة الفريق في المباراة ضد أرسنال، مع نبتة نرجس بجانب اسمه بدلا من رقم القميص.[37] في 30 يناير، أفادت شعبة التحقيق في الحوادث الجوية (AAIB) أنها عثرت على اثنين من المقاعد تم نقلهما عن طريق المياه إلى شاطئ فرنسي، ويعتقد أنهما من الطائرة المفقودة.
في 3 فبراير، بدأ بحث آخر تحت الماء للبحث عن الطائرة باستخدام مركبة Geo Ocean III ومركبة أخرى، لمسح قاع البحر عن طريق السونار. في حوالي الساعة 21:11 بتوقيت جرينتش، وبعد ست ساعات من بدء البحث الجديد، تم العثور على حطام من الطائرة[39][40] على عمق 63 متر (207 قدم).[41] في 4 فبراير، ذكر المحققون أن هناك جسد واحد مرئي داخل حطام الطائرة.
في 7 فبراير، تم إخراج الجسم من الحطام واقتيد إلى جزيرة بورتلاند ليراه محقق وفيات دورسيت.
في وقت لاحق من ذلك اليوم، تعرفت شرطة دورسيت على الجثة وتم إعلان أنها جثة سالا.

إقرأ أيضا  اتحاد الكره المصري يحصل على 20% من أجمالي ايراد بث مباريات امم افريقيا 2019

 

مصدر الخبر: رويترز


SEO, Internet Marketing, Search Engine Optimization, Search Engine Marketing by www.websquash.com
العسل الملكي - asalmalaky.blogspot.com

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.