أرشيف الوسم : مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار

بيان من مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بشأن تغيير العملة وصرف العلاوة الخاصة

بيان من مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بشأن تغيير العملة وصرف العلاوة الخاصة

بيان من مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بشأن تغيير العملة وصرف العلاوة الخاصة

أصدر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء بيانا قال أفاد فيه أنه في إطار حرصه على المتابعة والرصد الدوري للموضوعات المثيرة للجدل في وسائل الإعلام وعلى شبكات التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية المختلفة ومتابعة ردود الأفعال وتحليلها بهدف توضيح الحقائق كاملة حول تلك الموضوعات, فإنه خلال الفترة من ‏(‏‏12 حتى 15 مايو 2017‏‏‏‏‏), ‏فقد تم رصد (4) شائعات وقام المركز بنفيها وتوضيح حقائقها وذلك بعد تواصله مع الوزارات والجهات المعنية, وهي على النحو التالي:

البنك المركزي:
ليس هناك أي نية على الإطلاق لتغيير شكل العملة المحلية المصرية, وأن كل ما يتردد حول هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.
جميع فئات أوراق النقد المتداول حاليًا بالأسواق لها ذات ‏قوة الإبراء وهي المعتمدة لدى البنوك. ‏

وزارة المالية:
لا صحة لصرف العلاوة الخاصة للموظفين غير الخاضعين لقانون الخدمة المدنية بالتقسيط على عدة شهور, بل سيتم صرفها على دفعة واحدة مع راتب شهر مايو الجاري.
العلاوة قيمتها 10% وستصرف بأثر رجعي بداية من شهر يوليو 2016 وحتى مايو الحالي على أن يستمر الصرف بعد ذلك شهريًا.
خصص بالفعل المبالغ المالية المطلوبة لصرف العلاوة والتي ستكلف الخزانة العامة للدولة نحو 3.2 مليار جنيه.

ملحوظة:
برجاء الإبلاغ عن أي شائعات أو معلومات مغلوطة على الرقم التالي ( 0227927407) على مدى 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، أو إرسالها عبر البريد الإلكتروني ([email protected]) أو الاتصال على رقم بوابة الشكاوى الحكومية (16528).

مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ينفي خبر «إلغاء كتاب التربية الدينية العام الدراسي القادم»

مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ينفي خبر «إلغاء كتاب التربية الدينية العام الدراسي»

مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ينفي خبر «إلغاء كتاب التربية الدينية العام الدراسي»

نفي خبر «إلغاء كتاب التربية الدينية العام الدراسي القادم»

أوضح مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء في تقرير توضيح الحقائق الصادر اليوم بشأن ما تردد في العديد من وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي عن أنباء تفيد باتجاه وزارة التربية والتعليم لإلغاء كتاب التربية الدينية العام الدراسي القادم وتدريس كتاب القيم والأخلاق بدلا منه.

حيث أفاد المكز أنه قام بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والتي نفت تماما صحة تلك الأنباء موضحة أنها مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

حيث أكدت الوزارة أنه لا مساس مطلقا بمنهج وكتاب التربية الدينية مشيرة إلى أن كل ما يتم دراسته حاليا هو إمكانية تدريس كتاب القيم والأخلاق بجانب كتاب التربية الدينية لافتة إلى أنها تسعى جاهدة وبشكل مستمر لتطوير وإصلاح المنظومة التعليمية في مصر وأن ذلك يأتي اتساقا وتماشيا مع سياسة الدولة الرامية لتكثيف جهود الارتقاء بكفاءة الخدمات التعليمية في جميع مراحلها وزيادة الإنفاق عليها باعتبار التعليم عنصرا أساسيا في التنمية البشرية التي تعد أهم ثروات مصر حيث أن التعليم حق دستوري لكل مواطن بما يتناسب مع مواهبه وقدراته.

كما ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام المختلفة بتحري الدقة والموضوعية في نشر الحقائق والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد من الحقائق قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق, وتؤدى إلى بلبلة الرأي العام والتأثير سلبا على أوضاع المنظومة التعليمية.